رسالة الى أبنائى الطلاب الجدد من أ.د/هشام عرفات

رسالة الى أبنائى الطلاب الجدد
إلى زملائى الأعزاء العاملين بالكلية - أبنائي الطلاب والطالبات .
كل عام وأنتم يا أبنائي بخير، وأصدق الأمنيات أبثها لكم ببداية موفقة وعام جامعي متميز إن شاء الله.
في بداية هذه السنة الأكاديميّة 2017 -2016 يشرفنى ويسعدنى أن أرحَّب بكلّ الطلاّب والطالبات الجدد والقدامى في كلية الهندسة -جامعة المنصورة الكلية التى التي اخترتموها لمتابعة دراساتكم الهندسية . أنتم الآن جزء من جماعة طلاّبيّة تعدّ ما يزيد على ال12000 طالب/ طالبة . نتمنّى أن يتحوّل خياركم العقلانيّ إلى التزام جامعيّ وأكاديميّ فتستفيدون من هذه السنوات التي تُعِدّكم لتصبحوا مهندسيين مسؤولين في المجتمع، ومحترفين كفؤين، كلّ في مجال اختصاصه.
وبفضل التعاون الفاعل للأساتذة والمعاونين الطلاب لم تتوقّف كليتنا عن إعداد أجيال من الأشخاص الكفؤين في التخصصات الكهربية والمدنية والميكانيكية مستندة على تقاليدها التربوية العريقة استطاعت كلية الهندسة أن تتكيّف مع طموحات الشباب وتطلعاتهم في مناخ من الجديّة والحيويّة. 
في شرعة كلية الهندسة – جامعة المنصورة تتكرّر دعوة أسرة الكلية الجامعيّة إلى الحفاظ على القيم الاجتماعيّة وممارستها، وكذلك القيم الأخلاقيّة والروحيّة وهي ضروريّة للجامعة كالمشاركة في الحوار والإصغاء، والاحترام، والمسامحة، والتعدّدية، والنزاهة، والدقّة المعنويّة والفكريّة، والرسالة الثقافيّة والفكريّة.
في هذه السنة الـ43 من حياة الكلية نريد أن ننقل كلّ قيمها إلى الحياة الطلاّبيّة فيها. وقد اتّخذت خطوات حديثة عدّة في هذا الاتّجاه بغية تعزيز الارتقاء بالمستوى المهنى و الانتماء إلى ، وروابط الصداقة. إنّها أهداف مشتركة نبنيها لتساهم في ولادة جماعة أكاديميّة.
لذا أنصح بالاستفادة من برامج الأنشطة المختلفة للشباب من معسكرات ثقافية وقاعات الندوات ، والجمعيات العلمية ، فهى برامج لها دورها الفعال فى استكمال مقومات الشخصية الطلابية ، ولذا أنصحك بالتوجه إلى إدارة رعاية الشباب بالكلية ، فهى التى ستحتضن مواهبك أيا كان نوعها ، وستجد العون من إدارتها فى تنمية هذه المواهب ، وسوف تتيح لك ممارسة حقك الانتخابى بطريقة سليمة فى اختيار الطلاب الممثلين لك طيلة هذا العام .
إننى أؤكد لكم أن الفرصة مواتية أمامكم للاستفادة بهذه التحولات والتأقلم ، فكليتكم تذخر وتفخر بأساتذة يمثلون صفوة أعضاء هيئة التدريس فى مصر بل وعلى مستوى العالم ايضاً وهم الذين قدموا لمصر والوطن العربى أعظم المشروعات الهندسية وشاركوا فى خطط التنمية منذ نشأة الكلية ومن المهم أن تستفيدوا من علمهم وخبرتهم الطويلة ، فالطريق إلى النجاح يبدأ بالتفاعل مع الأستاذ فى المحاضرة والانخراط فى التدريب بالمعامل وورش وحصص التمارين، وكذلك بالإطلاع المستمر على أحدث التكنولوجيات 
وبقيت كلمة شكر لمن ضرب لنا المثل فى الإخلاص والوفاء والتفانى فى خدمة الكلية وطلابها الأخ والأستاذ الدكتور محمد سعيد عميد الكلية الحالى ، ومن قبله الأستاذ الدكتور زكى زيدان العميد السابق فقد عمل بإخلاص من أجل الكلية ، وأضاف إضافات متميزة إلى تاريخ هذه الكلية . وفقه الله فى مسعاه وسدد خطاه
أما رسالتي الثانية مع مطلع هذا العام الجامعي الجديد أبعثها لزملائي أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة وجميع العاملين وأقول : إننا مطالبون بتأدية الأمانة على أكمل وجه، ومحاسبون عليها أمام الله تعالى، وأمام المجتمع والمسؤولين الذين وضعوا ثقتهم بنا، وينتظرون ما نقدمه خدمةً لأبنائنا وبناتنا طلاب الجامعة، وأن نسهم بكل قوتنا في إعداد أفضل المخرجات ؛ ليكونوا خير سفراء لكليتهم ، مساهمين بعقلٍ ووعي وإخلاص في تنمية بلادهم الغالية والحفاظ على مقدراتها ومسيرة أمنها ونهضتها.
إن المسؤولية عظيمة، والطريق طويلة، ومليئة بالتحديات والصعوبات، لكن الإرادة تغلب وتتعالى وتتسامى فوق كل ما يواجه طريق العلا الذي نصبوا إليه ونتطلع، واعتبروني أول الخدم لطلاب الكلية وطالباتها وسأكون عوناً لكل واحدٍ منكم في تحقيق رؤية الجامعة الطموحة، وتحقيق أهدافها الريادية التي تسابق الزمن وتنشدُ المجد والرفعة محلياً وعالمياً إن شاء الله.
كل عامٍ وأنتم جميعاً وهذا الوطن الشامخ بخير وأمنٍ ورخاء. 
وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب
أ.د/هشام عرفات
Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
أنت هنا: الأخبار الأخبار والأحداث أرشيف الأخبار والاحداث أرشيف الأخبار 2016 رسالة الى أبنائى الطلاب الجدد من أ.د/هشام عرفات

اتصل بنــا

المنصورة شارع الجمهورية – الحرم الجامعي البوابة الرئيسية لشارع البحر
تليفون (السويتش) : 2202248- 2202245 (050)
مكتب العميد : 2202247 (050)
فاكس : 2202251 (050)
البريد الالكترونى :E_mail: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.